أخبار

السيناريو الثنائى الخسيس ؛تحالف تركى أثيوبى !

السيناريو الاسوأ المتأمر بين تركيا وإثيوبيا ضد مصر ! 

منذ بدايه اعلان القاهرة اعتبر الجيش الوطني الليبي، ، أن مصر تدرك خطورة التدخل التركي في البلاد، مؤكداً أن هدف تركيا السعي للسيطرة على العاصمة طرابلس وتحقيق أهدافها الاقتصادية.

كما أكد أن مصر هي الشريك الحقيقي لتحقيق الأمن في ليبيا لا تركيا التي ترسل المرتزقة السوريين للسيطرة على العاصمة طرابلس وتحقيق أهدافها الاقتصادية، بحسب تعبيره.

فلهذا قد لوّح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بـ”تدخل عسكري مباشر” في ليبيا إذا واصلت فصائل حكومة الوفاق الوطني التقدّم نحو سرت، المدينة الاستراتيجية الواقعة على البحر الأبيض المتوسط.

وقال أثناء تفقده وحدات الجيش المصري في المنطقة العسكرية الغربية في كلمة بثها التلفزيون المصري “إننا نقف اليوم أمام مرحلة فارقة”، مضيفا “تتأسس على حدودنا تهديدات مباشرة تتطلب منا التكاتف والتعاون ليس في ما بيننا إنما مع أشقائنا من الشعب الليبي والدول الصديقة لحماية والدفاع عن بلدينا ومقدرات شعوبنا من العدوان الذي تشنه الميليشيات المسلحة الإرهابية والمرتزقة بدعم كامل من قوى خارجية”.

نفذت تشكيلات ووحدات المنطقة الغربية العسكرية في الجش المصري، الخميس، بالتعاون مع الفروع الرئيسية للقوات المسلحة، المرحلة الرئيسية للمناورة الاستراتيجية “حسم 2020″، وذلك بحضور وزير الدفاع الفريق أول محمد زكى.

وتأتي المناورة، التي حضرها الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من قادة القوات المسلحة، في إطار خطة التدريب القتالى لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة، حسبما أورد بيان رسمي للمتحدث العسكري باسم القوات المسلحة.

شملت المرحلة الرئيسية من المناورة قيام طائرات متعددة المهام بتأمين أعمال قتال القوات وتقديم المعاونة الجوية بغرض القضاء على عناصر المرتزقة من الجيوش الغير نظامية.

كما قامت بتنفيذ رماية لاستهداف مناطق تجمع تلك العناصر، ومراكز القيادة ومناطق التكديسات والدعم اللوجيستية ، وفق ما ذكر بياتن للقوات المسلحة المصرية.

وشهدت المناورة قيام عدد من طائرات الهليكوبتر بإبرار سرية صاعقة لتنفيذ إغارة على مركز قيادة مكتشف لعناصر المرتزقة وتدميره.

وأشاد القائد العام بالآداء المتميز والكفاءة القتالية العالية للقوات المشاركة فى المناورة، وطالبهم بالحفاظ على المستوى المتميز والكفاءة القتالية والثقة العالية بالنفس.

كما أوصاهم بالحفاظ على أعلى درجات الجاهزية القتالية والتضحية بكل ما هو غال ونفيس من أجل الحفاظ على مقدرات الوطن وإعلاء كلمته.

وتضمنت المراحل الأولى للمناورة تنفيذ أعمال الفتح الاستراتيجى للقوات البرية، والفتح الاستراتيجى للقوات الخاصة من المظلات والصاعقة وتنفيذ عملية برمائية ناجحة للقوات على الساحل فى منطقة حدودية على الاتجاه الاستراتيجى الغربى.

كما شملت المرحلة الأولى تنفيذ أعمال المناورة والقتال الجوى والتعامل مع الأهداف ذات العمق البعيد والتى تتطلب التزويد بالوقود فى الجو وذلك لمختلف الطرازات، وتنفيذ رمايات الدفاع الجوى والمدفعية.

سد النهضة

فى ذلك الوقت كانت تجهز اثيوبيا خطتها لملء سد النهضة الذى اثار غضب المصريين وبعد عمليه اتفاق اتخذت مصر العديد من الاجراءات للتوصل لحل يتفق عليه البلدان وتدخل مجلس الامن الدولى لحل المفاوضات بين البلدين والذى قررت اثيوبيا بعدم ملء السد خلال هذا العام ولكن اصبح مجرد كلام تتراجع اثيوبيا فى اتفاقها وبدءات رسميا فى ملء سد النهضة

المراوغة الإثيوبية جاءت بعد يوم من نشر وكالة الأنباء العالمية رويترز صورًا بالأقمار الصناعية لسد النهضة كشفت عن تجمعات للمياه خلف سد النهضة ما يعكس أن عملية الملء كانت قد بدأت بالفعل خلال المفاوضات التى تزعم أديس أبابا تعثرها بسبب كلًا من مصر والسودان، رغم ما أبدته القاهرة والخرطوم من تعاون حظى بإشادة المراقبين لتلك المفاوضات منذ بدايتها.

امكن من بدء عملية التخزين الأولى المقدر بـ4.9 مليار متر مكعب،يأتي إعلان إثيوبيا عن البدء في ملء سد النهضة ، في ظل تعثر أكثر من جولة مباحثات مع مصر و السودان ، حول عدد من الجوانب الفنية والقانونية المرتبطة بالمشروع.

كانت السودان قد أرسلت أمس تقريرها النهائي إلى رئاسة الاتحاد الإفريقي، بشأن مفاوضات سد النهضة بين مصر و السودان و إثيوبيا ، عقب ختام المفاوضات التي استهلت في الثالث من يوليو الجاري واستمرت حتى 13 يوليو تحت رعاية الاتحاد الإفريقى.

في غضون ذلك، يتوقع أن يدعو رئيس جنوب إفريقيا، سيريل رامافوزا، بصفته رئيس الدورة الحالية للاتحاد الإفريقي، لقمة إفريقية مصغرة من رؤساء دول المكتب الإفريقى ورؤساء دول وحكومات الدول الثلاث للنظر فى الخطوة القادمة سعيًا لتوقيع اتفاق شامل يرضي طموحات الدول الثلاث.

ولكن مصر لن تصمت والرد سيكون صفعة قريبا على وجه كلا من البلدين كما اشار الرئيس “عبد الفتاح السيسى ” فى اخر تصربحاته عن تدخل تركيا فى ليبيا و الموقف الاثيوبى فى سد النهضة ..

 

يوليانة سعدان

كن مقاتل من أجل ما تحب حتى تموت فخورا بما قدمت ! صحافة وإعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق